حكم عن التواضع

التواضع هو إظهار التنزل عن المرتبة لمن يراد تعظيمه.و التواضع صفة محمودة تدل على طهارة النفس وهذه كلمات وحكم عن التواضع.
 
حكم عن التواضع
– ندنو من العضمة بقدر ما ندنو الى التواضع.    – طاغور.
 
– لا يتكبر الا كل وضيع، ولا يتواضع الا كل رفيع.   – قول عربي.
 
– المتواضع ان اعطي شكر، وان منع صبر. 
 
– التواضع هو حيلة الكبرياء.    – لارشفوكو.
 
– أحب الخلق الى الله المتواضعون.    – جعفر الصادق.
 
– كل نعمة محسود عليها الا التواضع.    – جعفر الصادق.
 
 
– كلما ارتفع الشريف تواضع، وكاما ارتفع الوضيع تكبر.    – قول عربي.
 
– اسمان متضادان بمعنى واحد: التواضع والشرف.   – القيرواني.
 
– لا حسب كالتواضع ولا شرف كالعلم.    – قول عربي.
 
– بقدر ما يكون مقام المرء رفيعا بقدر ما يتعين عليه أن يبدو متواضعا. –شيشرون.
 
– من لم يتضع عند نفسه، لم يرتفع عند غيره.   – قول فلبيني.
 
– التواضع الحقيقي هو أبو الفضائل.   – الفريد تنيسون.
 
– ألن جانبك لقومك يحبوك، وتواضع لهم يرفعوك، وابسط لهم يدك يطيعوك.   – العماد الاصبهاني.
 
– التواضع هو الثقل الموازن للكبرياء.   – فولتير.
 
– أشد العلماء تواضعا أكثرهم علما، كما أن المكان المنخفض أكثر البقاع ماء.    – ابن المعتز.
 
– التواضع حلية ولكن المرء يذهب بعيدا في الاستغناء عنها.   – مثل ألماني.
 
– الانسان الحقيقي هو الذي لا يتباهى بشيء.    – لاروشفوكو.
 
– اذا فعلت كل شيء فكن كمن لم يفعل شيئا.   – الامام علي بن أبي طالب.
 
– ينبغي أن يكون التواضع فضيلة اولئك الذين تعوزهم سائر الفضائل.  –ستانيسلاس لكزنكسي.
 
– ليس للرجل سوى مجد واحد حقيقي ، هو التواضع.   – ألفرد دو موسيه.